الخيمة الجزائرية
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم .
يشرفنا تسجيلك و انضمامك الى اسرة المنتدى
أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
نتمنى لك اطيب الاوقات في منتداك .
دخول

لقد نسيت كلمة السر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» التخطيط الاذاعي
الأربعاء 13 ديسمبر 2017 - 16:27 من طرف bouaziz

» ما هو الخلع قانونا
الخميس 27 يوليو 2017 - 20:24 من طرف elavocatowaleed

» توثيق عقد زواج أ ردنى بمغربيه
الإثنين 3 يوليو 2017 - 0:30 من طرف elavocatowaleed

» محامى زواج اجانب واحوال شخصيه فى مصر
الأربعاء 7 يونيو 2017 - 22:12 من طرف elavocatowaleed

» ماهي الاثارالمترتبه على الخلع
الأحد 7 مايو 2017 - 23:55 من طرف elavocatowaleed

» شروط الحصول على الجنسية المصرية من الام المصرية
الإثنين 10 أبريل 2017 - 0:38 من طرف elavocatowaleed

» محامى متخصص فى جميع قضايا الاحوال الشخصيه فى مصر
الخميس 6 أبريل 2017 - 0:25 من طرف elavocatowaleed

» برنامج تسيير الميزانية
الجمعة 17 مارس 2017 - 2:54 من طرف STEPPER

» الحق فى طلب رؤية الصغير محامى احوال شخصيه
الإثنين 13 مارس 2017 - 22:02 من طرف elavocatowaleed

»  نصائح رائعة دكتور جميل القدسي الدويك‎
السبت 18 فبراير 2017 - 18:29 من طرف زائر

» اجراءات زواج يمنى من فرنسية
الخميس 16 فبراير 2017 - 0:20 من طرف elavocatowaleed

» هنا نتحدث عن الفرق بين الطلاق للضرر والخلع
الأربعاء 18 يناير 2017 - 0:32 من طرف elavocatowaleed

» شروط واجراءات زواج مصرية من سودانى
السبت 24 ديسمبر 2016 - 20:15 من طرف elavocatowaleed

» شركة اكساء لتقنية المعلومات لخدمات الاستضافة وحجز الدومين
الخميس 15 ديسمبر 2016 - 17:52 من طرف marwan essam

» شروط زواج مصرى من بولندية-زواج الاجانب فى مصر
الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 23:07 من طرف elavocatowaleed

» اجراءات زواج سعودى من مغربيه فى مصر
الخميس 10 نوفمبر 2016 - 21:24 من طرف elavocatowaleed

» دعوى خلع جميع قضايا الاحوال الشخصيه
الأربعاء 19 أكتوبر 2016 - 23:12 من طرف elavocatowaleed

» اجراءات زواج الاجانب والاوراق والمستندات اللازمه
الثلاثاء 27 سبتمبر 2016 - 22:54 من طرف elavocatowaleed

» اجراءات زواج مصرى من تونسيه فى مصر
الأحد 28 أغسطس 2016 - 22:43 من طرف elavocatowaleed

» كتاب تحفة العروس لابن القيم
الجمعة 5 أغسطس 2016 - 7:52 من طرف وردة الرمال

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
bouaziz
 


الحرية في فلسفة سارتر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحرية في فلسفة سارتر

مُساهمة من طرف عبد المؤمن في الأحد 28 نوفمبر 2010 - 4:10

الحرية في فلسفة سارتر

رغم تطور فكره المتجدد بقي مشدودا إلى غاية لم يستطع الافلات منها 0 إنها الوجود الانساني0
فعلى الرغم من كثرة التعابير التي توحي بالتشاؤم واليأس الملازم للوضع الانساني البائس نرى لدى سارتر سعيا دائبا لتخليص الانسان من كل ما يفقده أصالته, فليس للانسان من عدو دائم غير الاغتراب في بعديه الملازمين لوجوده الاغتراب إلى العالم الذي سيتمظهر في الحياة اليومية الرتيبة والمملة التي يعيشها الانسان‏

رغم التنوع والباطلة رغم الطموحات والجهود الجهنمية بكل ما يظهر فيها من علاقات 0‏

هذه العلاقات التي بسببها يزج بالوجود إلى الجحيم الذي لا مفر منه‏

والاغتراب إلى الفعل الذي يعريه سارتر ويفضحه مؤكدا أن العقل الانساني قد أخضع عبر العصور التاريخية إلى مجموعة من الاصنام التي تنوعت في الاسماء 0 لكنها بقيت مستعبدة للانسان مرة , ومضيعة له مرة ثانية , وملهية أو مبعدة له عن المقصد والهدف الاساسي للوجود , لقد اعتقد سارتر في البداية أنه وجد الحل لأزمة الانسان في فينومينولوجيا هوسرل حيث اعتقد أنها السبيل إلى التحرر من الاغتراب فقد رأى فيها محاولة للعودة إلى الاصول في كل الامور وبالتالي إلى الاصالة في الوجود الانساني فوضع انطولوجيا فينومينولوجية في كتابه الوجود والعدم , أراد من خلالها أن يفسر الوجود مركزا على الوجود الفردي , على الأنا التي ظهرت في فلسفة ديكارت.‏

لكن سارتر صرح لاحقا أنه لم يجد في الفلسفة الديكارتية ضالته 0 فانصرف عنها رافضا الأخذ بصورة نموذجية للأنا تعيد للأذهان المثل الافلاطونية وبعض الافكار الميتافيزيقية الكلاسيكية التي تحصر الأنا في ماهية ثانية لا تقبل التبدل فإنسان سارتر حر يخلق ماهيته بما يقوم به من أعمال فينومينولوجيا تسعى لابراز هذه الحرية الاصلية التي لا تنحصر في ماهية ولا تتطبع بطبيعة, بل تختار قيمها وأفعالها وحتى ماهيتها بشكل مطلق.‏

هكذا يصبح الوجود الانساني عند سارتر وجودا فرديا مطلقا لكن هذه الفردية لا تستطيع أن تبقى بدون علاقات مع أن كل علاقة بحسب تعبير سارتر هي تدبيق في اغتراب جديد 0 على الاخص العلاقات الاجتماعية التي تظهر في أحسن حالاتها دبقا لزجا يخنق من خلال الممارسات اليومية الأصالة الانسانية ويقضي على مشروع العودة إلى الأصل.‏

وهكذا يصل سارتر إلى طريق مسدود من خلال تفسيره للوجود واجدا نفسه أمام مشكلات كثيرة فيما يتعلق بالوجود الانساني فلا يجد أمامه سوى التحول من البحث عن الاصل إلى تأهيل التاريخ من خلال عملية تكوين لكي يمارسها الانسان داخل مجتمع تاريخي يظهر فيه بشكل دائم ذلك التوتر الذي أشار إليه هيجل / التوتر بين الطبيعة والحرية/.‏

فيجد نفسه أمام الجدلية الهيجلية والماركسية كطريق لا مفر منه لتكوين ذلك الكلي مع عدم التخلي عن حراسة الانسان, لأن التكوين الكلي لا يتأصل إلا في الانسان كمشروع كلي هكذا اقترب سارتر من المادية التاريخية باعتبارها حرية في جوهرها فإذا كان الانسان حالة تحددها طبقته أو أجره أو طبيعة عمله , هذه الامور التي تحدد شروط حياته , فهو لا يختار طبقته التي ولد فيها ولا طول قامته أو لون عينيه أو عاهته الماركسية لكنه وفق سارتر يختار الطريقة التي يتعامل فيها مع هذه الامور, فليس ثمة طريقة تفرض عليه في سلوكه لأنه يمتلك حرية لا حدود لها يقول أورست في رواية سارتر الذباب لجوبتر رب الأرباب الذي يحاول أن يفرض عليه طاعته كان عليك أن لا تخلقني حرا فأنا لا أخضع لغير شريعتي يا جوبيتر. الانسان يحدد طرقه بنفسه وهذه الطرق مرتبطة بالغايات التي يحددها ويسلم القيم التي يختارها واختبار الغايات قائم على حريتنا في جميع تصرفاتنا الخاصة بهذا يصبح كل انسان هو الذي يضع مقاييس الحق والخير والجمال فإذا كان ديكارت قد نسب وضع هذه المقاييس إلى الله , فإن سارتر يضعها في يد الانسان لقد اعتقد سارتر أن الماركسية تحمل للإنسان الامل وأن الانسانية مقبلة على عصر جديد تماما, لكنه سيلاحظ لاحقا أن السياسة الماركسية لم تنجح لأنها تخلت عن شجاعتها , كما تخلت عن وسائلها العمالية وعادت إلى وسائل التاريخ التقليدي والاسطورة واللامساواة والانتهازية والعنف , فباء الأمل بالخيبة والخسران لكن ما قاله سارتر في الماركسية لا حقا لم يعجب الماركسية وخاصة جورج لوكاش فرد على سارتر بقوله:‏
لم نجد في فلسفة سارتر غير تعاسة الضمير واليأس المؤثر والمأساة التي تحيق بوجود لا مبرر له , ولا سبب ولا غاية , وهي تعبر تعبيراً دقيقا عن مأساة الانسان المنعزل عن المجتمع البرجوازي المشرف على الانهيار وبرر الماركسيون أن سارتر لم يحافظ على اتجاه واحد في فهمه الحرية.‏
ففي الوجود والعدم يرى حرية الاختيار مطلقة وفي الوجودية فلسفة انسانية يقول أنا رغم ارادة الحرية للآخرين ولي في وقت معاً, وهذا المفهوم للحرية الذاتية والغيرية هو الذي سيؤلف الخير الاسمى أساس الاخلاق, وهذا يتعارض مع الفكر الماركسي الذي ينفي الحرية وينادي بالجبرية.‏
منقولة عن: صالح سميا
[i]


avatar
عبد المؤمن
مشرف
مشرف

تاريخ التسجيل : 06/11/2010
عدد المساهمات : 244
نقاط : 430
تاريخ الميلاد : 12/09/1986
الجنس : ذكر
المهنة :

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحرية في فلسفة سارتر

مُساهمة من طرف imad في الأحد 28 نوفمبر 2010 - 5:28

مميز كعادتك عزيزي عبد المؤمن واصل التميز و الابداع


*احترامك  لـ قوانين المنتدى دليل على وعيــك ورقــي تفكيـــرك .احرص ان تكون انت من يلزم الاعضاء بفهم القوانين .
* دعاء : يارَبْ إذا أعطيتني مَالاً فلا تأخذ سَعادتي وإذا أعَطيتني قوّة فلا تأخذ عّقليْ وإذا أعَطيتني نجَاحاً فلا تأخذ تَواضعْي وإذا أعطيتني تواضعاً فلا تأخذ اعتزازي بِكرامتي .
*** (رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا) [طه/114]  ***

avatar
imad
المدير العام
المدير العام

تاريخ التسجيل : 22/07/2010
عدد المساهمات : 1008
نقاط : 2355
تاريخ الميلاد : 17/08/1988
الجنس : ذكر
المهنة :

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkhaimadz.123.st

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحرية في فلسفة سارتر

مُساهمة من طرف alkhaimadz في الخميس 26 نوفمبر 2015 - 5:51

شكرا لك على الموضوع . بارك الله فيك و جزاك الله خيرا



*احترامك  لـ قوانين المنتدى دليل على وعيــك ورقــي تفكيـــرك .احرص ان تكون انت من يلزم الاعضاء بفهم القوانين .
أدعية من القرآن الكريم
1- (رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ) [البقرة/201]
2- (رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/250]
3- (رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/286]
avatar
alkhaimadz
عضو فعال
عضو فعال

تاريخ التسجيل : 22/09/2010
عدد المساهمات : 121
نقاط : 204
تاريخ الميلاد : 01/01/1980
الجنس : ذكر
المهنة :

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkhaimadz.123.st/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحرية في فلسفة سارتر

مُساهمة من طرف وردة الرمال في الأربعاء 11 مايو 2016 - 17:43

شكرا لك على الموضوع . بارك الله فيك و جزاك الله خيرا
avatar
وردة الرمال
عضو مجتهد
عضو مجتهد

تاريخ التسجيل : 11/09/2015
عدد المساهمات : 201
نقاط : 476
تاريخ الميلاد : 26/09/1987
الجنس : انثى
المهنة :
الأوسمة :

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى