الخيمة الجزائرية
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم .
يشرفنا تسجيلك و انضمامك الى اسرة المنتدى
أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
نتمنى لك اطيب الاوقات في منتداك .
دخول

لقد نسيت كلمة السر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» شروط واجراءات زواج كويتى من مغربيه
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 19:59 من طرف elavocatowaleed

» خواتم رائعة
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:39 من طرف وردة الرمال

» نصائح للبنات
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:39 من طرف وردة الرمال

» سبب ارتباك الرجل أمام المرأة
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:31 من طرف وردة الرمال

» علامات تدل على إعجاب الرجل بالمرأة
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:30 من طرف وردة الرمال

» مراحل الحب في علم النفس
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:30 من طرف وردة الرمال

» اختلافات الاكتئاب بين الرجال والنساء
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:27 من طرف وردة الرمال

» ما هي مواصفات المرأة المثالية
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:26 من طرف وردة الرمال

» لماذا نقع في الحب ؟
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:26 من طرف وردة الرمال

» كيف تحفظ المرأة سعادة بيتها
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:24 من طرف وردة الرمال

» دور المرأة في تنمية المجتمع
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:23 من طرف وردة الرمال

» علامات الحب عند الرجل والمرأة التي لا يمكنهم إنكارها
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:21 من طرف وردة الرمال

» صفات المرأة الصالحة
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:19 من طرف وردة الرمال

» تنظيم النسل
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:16 من طرف وردة الرمال

» بعض من سمات الأشخاص الناجحون
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:15 من طرف وردة الرمال

» صفات الشخصية الغامضة
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:10 من طرف وردة الرمال

» الغيرة عند النساء
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:08 من طرف وردة الرمال

» ماذا يخبر نوع سيارتك عن شخصيتك؟
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:05 من طرف وردة الرمال

» كيف يعكس الحذاء طبيعة الشخصية؟
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 21:02 من طرف وردة الرمال

» أمور تتمنى المرأة أن يعرفها الرجل عنها
الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 20:53 من طرف وردة الرمال

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
وردة الرمال
 
alkhaimadz
 
elavocatowaleed
 


الاعلام البيئي

اذهب الى الأسفل

الاعلام البيئي

مُساهمة من طرف imad في الإثنين 30 أغسطس 2010 - 21:50

الاعلام البيئي...
قد يكون الإعلام البيئي كمصطلح ليس جديدا على أذن السامع المتخصص لكنه كذلك لدى أكثر الناس، برغم وجوده القليل في الأردن لكنه مغيب عن الساحة بشكل عام، انه موجود على الساحة العالمية و العربية وليس من قريب، ولكنا في الأردن ولا نعرف لماذا يكاد يكون مركون جانبا حتى الإهمال برغم حاجتنا الماسة إليه ولاسيما في هذه الفترة مع الانفتاح الاقتصادي والصناعي الذي نعيشه ، وتزايد أهمية القضايا البيئية وأثرها على الصحة جسديا ونفسيا، واقتصاديا واجتماعيا أيضا، ثم هناك مشاكلنا البيئية المزمنة ... و ما هو معروف من محدودية الموارد الطبيعية في الأردن ما يلزم بالضرورة ألمحافظه عليها بكافة الوسائل المتاحة والتي لا يمكن إلا أن تبدأ و ترتكز إلا على ترسيخ و نشر الوعي البيئي
.
والإعلام البيئي المقصود لا تتحمل مسؤوليته جهة معينة بذاتها ولا يمكن حصره بأسلوب محدد، إنما تشمل المسؤولية كل جهة معنية بيئيا أو يجب أن تكون كذلك، ولا أظن أن هناك مؤسسة أردنية تحمل على عاتقها خدمة المواطن الأردني تخلو من مسؤولية التوعية البيئية ضمن محيط عملها
.
والإعلام البيئي الذي نريده هو ذلك الإعلام المتخصص المدروس و الممنهج، القائم على الفكرة العلمية البيئية وعلى الإبداع، واستغلال ما يمكن استغلاله لغرس الفكرة البيئية في فكر المتلقي و في نفسه، ثم لترقى هذه الفكرة من المستوى النظري إلى المستوى السلوكي العام والاعتيادي القائم على القناعة و المعرفة، إعلام بيئي خفيف الظل على إلحاحه، قادر على استحواذ الاهتمام والاحترام، يمكن أن يدخل كل بيت و نربي من خلاله أطفالنا و نقنع به كبارنا، إن المداخل كثيرة ومجتمعنا يرتكز على القيم و الأخلاق و الدين والعلم، مما يجعل هذه الركائز أدوات فعاله يمكن استغلالها بنجاح لتعزيز السلوك البيئي على كافة المستويات من خلال وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمشاهدة، وغرس الفكر البيئي الكامل و الذي هو هدف الإعلام البيئي ليس مستحيلا، فالطفل في بعض الدول حين يقوم بفصل النفاية الزجاجية أو المعدنية ويلقيها كل في مكانها المخصص أو عندما يمسك يده عن إلقاء النفاية في الشارع أو من نافذة السيارة
...هو لم يخلق هكذا إنما ربي و علم وعرف ودعمت هذه التربية بأساليب الترغيب و الترهيب... ومع التعميم على السائق و الصناعي و الزراعي وربة المنزل، كل حسب دوره في حفظ بيئته و صحة مجتمعه...
نحن نحتاج إلى العمل الجاد في هذا المجال فيما يخص الإعلام البيئي على كافة المستويات والمترافق مع طول النفس على المدى البعيد، في ظل زحمة الإعلانات التي نعيش فلا ضير من وجود إعلان كل خمسة أو عشرة إعلانات تجارية يحمل معلومة بيئية أو يقول لك مثلا إن من حقك أن تمشي في شارع نظيف و أن تستنشق هواء نقيا و أن تعيش وتربي أطفالك في بيئة نظيفة وجميلة ... وهو واجبك كما هو حقك ...

لا احد ينكر حاجتنا إلى ترسيخ الوعي البيئي بشكل اكبر وإلى المزيد من الاهتمام بالبيئة الأردنية لا بل حتى إلى التعريف ببيئة بلادنا و جماليتها و الحث على الحفاظ عليها، وإعادة نفض التراب عن سلوكيات جميله وراقية إلى ابعد حد هي في ثقافتنا يجب تسليط الضوء عليها على أنها أسس في السلوك البيئي الصحيح، فلسنا بحاجه إلى تذكير المواطن البسيط في إحدى القرى الأردنية أن يزرع شجره مثلا
...بينما أنا بحاجة أن اذكر المواطن في المدينة بأن يحافظ على الشجرة المزروعة أصلا وقياسا على ذلك الامثله كثيرة...
الإعلام البيئي بات حاجة ملحة و هو حق لإنسان هذا البلد الجميل وهو واجب كل جهة تحمل هم البيئة و الإنسان في الأردن

avatar
imad
المدير العام
المدير العام

تاريخ التسجيل : 22/07/2010
عدد المساهمات : 1008
نقاط : 2355
تاريخ الميلاد : 17/08/1988
الجنس : ذكر
المهنة :

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkhaimadz.123.st

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى